إنضمامك إلي منتديات استراحات زايد يحقق لك معرفة كل ماهو جديد في عالم الانترنت ...

انضم الينا
استراحات زايد الصفحة الرئيسية

         :: افضل موقع قطع غيار لاب توب,ارخص موقع قطع غيار لاب توب,ارخص اسعار قطع غيار لاب توب (آخر رد :بوابة الصين العربية)       :: افضل انواع السجائر الالكترونية 2020,ارخص اسعار السجائر الكترونية في العالم 2020 (آخر رد :بوابة الصين العربية)       :: احدث شنط دكني 2020,اجمل شنط دكني 2020,ارخص اسعار شنط دكني 2020 (آخر رد :بوابة الصين العربية)       :: افضل عروض وتخفيضات ايفون في السعودية 2020,ارخص اسعار الايفون في السعودية 2020 (آخر رد :بوابة الصين العربية)       :: كيف تبدا مشروعك الخاص - دورة (آخر رد :سعادتي)       :: فرصة عمل خيري افطار صائم في جازان (آخر رد :نبراسيات)       :: افضل عروض بلاي ستيشن في الاردن 2020,ارخص اسعار بلاي ستيشن في الاردن 2020 (آخر رد :بوابة الصين العربية)       :: مواعيد التسجيل في الجامعات 1440 الترم الثاني (آخر رد :تسويق الكترون)       :: افضل عطر مضاوي 2020,اجمل عطر مضاوي 2020,ارخص اسعار عطر مضاوي 2020 (آخر رد :بوابة الصين العربية)       :: افضل انواع يد سوني 4,احدث انواع يد سوني 4,ارخص اسعار يد سوني 4 (آخر رد :بوابة الصين العربية)      

الإسلام والشريعة أحكام الدين , واجبات المسلم , سيرة الرسول , غزوات الرسول , سيرة الصحابه , أناشيد أطفال

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 11-21-2010, 10:19 PM
الصورة الرمزية منارة الإسلام
عضو دائم
بيانات منارة الإسلام
 رقم العضوية : 42469
 تاريخ التسجيل : Sep 2008
الجنس :
علم الدوله :
 المشاركات : 502
عدد الـنقاط :10719
 تقييم المستوى : 83

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة
الحمد لله غافر الذنب وقابل التوب شديد العقاب ذي الطول لا إله إلا هو إليه المصير .
كم بين آدم وإبليس؟
لا أقصد كم بينهما من مدّة زمنية .
لكني أقصد كم بينهما من فرق أمام الذّنب ؟
آدمُ عصى ربه فتاب وأناب واعترف بالذّنب فقال وزوجه : ( ربنا ظلمنا أنفسنا وإن لم تغفر لنا وترحمنا لنكونن من الخاسرين ) .

فكانت النتيجة : ( ثم اجتباه ربّه فتاب عليه وهدى ) .
قال ابن القيم - رحمه الله - : فكم بين حالِه ( يعني آدم ) وقد قيل له : ( إن لك ألا تجوع فيها ولا تعرى * وأنك لا تظمؤ فيها ولا تضحى ) ، وبين قوله : ( ثم اجتباه ربّه فتاب عليه وهدى ) .
فالحال الاولى حال أكل وشرب وتمتع ، والحال الأخرى حال اجتباء واصطفاء وهداية ، فيا بعد ما بينهما . انتهى كلامه - رحمه الله - .
كم بين آدم حال اعترافه بالذّنب وانكسار قلبه وانطراحه بين يدي مولاه ، وبين إبليس الذي عصى ربّه واستكبر وأبى .
هذا حال الناس على مرّ الأيام .
فريق إذا وقع في المعصية أقرّ بالذّنب واعترف بالخطيئة وسأل ربه العفو والمغفرة .
وفريق إذا وقع في السيئات وهلك في الموبقات عاند وكابر ، أو احتقر الذّنب وجاهر بالمعصية.
والاعتراف بالذنب من سمات الأنبياء والصالحين .
فهذا نبيُّ الله نوح يقول بلسان العبد الفقير : ( رب إني أعوذ بك أن أسألك ماليس لي به علم وإلا تغفر لي وترحمني أكن من الخاسرين ) .
وذاك نبيُّ الله يونس يخرج غاضبا فيجد نفسه في ظلمات بعضها فوق بعض ، فيُناجي ربّه بلسان المعترفِ بِذَنبِه المقرّ بخطيئته : ( لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين ) .
فاستجاب اللهُ له ، وجاء الجواب : ( فاستجبنا له ) وزيادة ( ونجيناه من الغم )
وكانت دعوته نبراسا للمؤمنين ، يدعون ربهم مقرِّين بالخطيئة معترفين بالذنب منكسري القلوب بين يدي علام الغيوب.
ولذا قال عليه الصلاة والسلام : "دَعْوَةُ ذِي النّونِ - إذْ دَعَا وَهُوَ في بَطْنِ الحُوتِ - : لا إلَهَ إلاّ أنْتَ سُبْحَانَكَ إنّي كُنْتُ مِنَ الظّالِمِينَ ، فَإِنّهُ لَمْ يَدْعُ بها رَجُلٌ مُسْلِمٌ في شَيْءٍ قَطّ إلاّ اسْتَجَابَ الله لَهُ" . رواه الإمام أحمد وغيره ، وهو حديث صحيح .
قال الألبيري :
ونادِ إذا سجدتَّ له اعترافاً ****** بما ناداه ذا النونِ بن متّى
وذاك نبيُّ الله القويُّ الأمين ( موسى ) يقول بعد أن وقع في الخطيئة :
( ربّ إني ظلمت نفسي فاغفر لي ) .
فكان الجواب : ( فغفر له إنه هو الغفور الرحيم ) .
وذاك نبي الله داود الذي استغفر ( ربه وخرّ راكعا وأناب ) قال الله جل جلاله : ( فغفرنا له ذلك ) وزيادة ( وإن له عندنا لزلفى وحسن مآب ) .
وذاك ابنه سليمان الذي تاب وأناب ( قال رب اغفر لي وهب لي ملكا لا ينبغي لأحد من بعدي )
فوهب له ربُّه ملكا عظيما وسخّر له الريح والجن والطير .
إذا تأملتم هذا
فتأملوا مناجاةَ النبيِّ عليه الصلاة والسلام ، وهو يُناجي ربّه في دُجى الليل الساكن .
فقد كان من دعائه عليه الصلاة والسلام إذا قام يتهجّد من الليل أن يقول - بعد أن يُثني على الله عز وجلّ بما هو أهلُه - :
"اللهم اغفر لي ما قدمت وما أخرت وما أسررت وما أعلنت وما أسرفت وما أنت أعلم به مني ، أنت المقدم وأنت المؤخر لا إله إلا أنت" . رواه البخاري ومسلم .
ثم تأملوا هذا الدعاء من أدعيته عليه الصلاة والسلام ، وهو يقول :
"اللهم اغفر لي جدي وهزلي وخطئي وعمدي وكل ذلك عندي" . رواه البخاري ومسلم .
وكان صلى الله عليه وسلم يقول في سجوده :
"اللهم اغفر لي ذنبي كلَّه ، دِقَّه وجِلَّه ، وأولَه وآخرَه ، وعلانيتَه وسرَّه" . رواه مسلم .
ولما سأل أبو بكر الصديق رضي الله عنه رسولَ الله صلى الله عليه وسلم فقال : يا رسولَ اللّه علمني دُعاءً أَدعو به في صلاتي قال : قل :
"اللهمّ إني ظلمتُ نفسي ظلماً كثيراً ، ولا يَغفرُ الذّنوبَ إلا أنتَ ، فاغفِرْ لي مغفرةً من عندَك ، وارحمني إنكَ أنتَ الغفور الرّحيم" . رواه البخاري ومسلم
فإذا كان هذا القول يُقال لخير الأمة بعد نبيِّها فماذا يُقال لنا ؟؟
والاعتراف بالذنب من صفات المتقين .
قال الله عز وجل عن المتّقين : ( والذين إذا فعلوا فاحشة أو ظلموا أنفسهم ذكروا الله فاستغفروا لذنوبهم ومن يغفر الذنوب إلا الله ولم يُصرّوا على ما فعلوا وهم يعلمون ) .

وقال سبحانه : {الَّذِينَ يَقُولُونَ رَبَّنَا إِنَّنَا آمَنَّا فَاغْفِرْ لَنَا ذُنُوبَنَا وَقِنَا عَذَابَ النَّارِ} (16) سورة آل عمران, من هم؟ {الصَّابِرِينَ وَالصَّادِقِينَ وَالْقَانِتِينَ وَالْمُنفِقِينَ وَالْمُسْتَغْفِرِينَ بِالأَسْحَارِ} (17) سورة آل عمران
فهذا توسّلٌ بالإيمان ، واعتراف بالذنب ، وختمه بالدعاء بالنجاة من عذاب النار .
وإنما كان سيدُ الإستغفار سيداً لتضمُّنه الإقرار بالذنب والاعتراف بالخطيئة مع العلم يقينا بأنه لا يغفر الذّنوب إلا الله .
قال عليه الصلاة والسلام: "سيد الاستغفار أن تقول : اللهم أنت ربي لا إله إلا أنت خلقتني وأنا عبدك وأنا على عهدك ووعدك ما استطعت ، أعوذ بك من شر ما صنعت أبوء لك بنعمتك عليّ ، وأبوء لك بذنبي فاغفر لي فإنه لا يغفر الذنوب إلا أنت قال : من قالها من النهار موقنا بها فمات من يومه قبل أن يمسي فهو من أهل الجنة ، ومن قالها من الليل وهو موقن بها فمات قبل أن يصبح فهو من أهل الجنة ". رواه البخاري .
قال ابن القيم : فلا يرى نفسه ( يعني العبد ) إلا مقصرا مذنبا ، ولا يرى ربه إلا محسنا .
( أي فلا يرى العبد نفسه إلا مُقصِّرا في حق ربّه وسيده ومولاه جل جلاله )
وكلّما وقعت في الذّنب فتُب واستغفر الرحمن غفّار الذنوب .
وإلى متى ؟
حتى يكون الشيطان هو المحسور الذي يُهلكه الاستغفار .
وقد ثبت في الصحيحين من حديث أبي هريرة رضي الله عنه أن النبيَّ صلى الله عليه وسلم قال : "أذنب عبدٌ ذنبا ، فقال : اللهم اغفر لي ذنبي ، فقال تبارك وتعالى : أذنب عبدي ذنبا فعلم أن له رَبّاً يغفر الذنب ويأخذ بالذنب ، ثم عاد فأذنب ، فقال : أي رب اغفر لي ذنبي ، فقال تبارك وتعالى : عبدي أذنب ذنبا فعلم أن له رَبّاً يغفر الذنب ويأخذ بالذنب ، ثم عاد فأذنب ، فقال : أي رب اغفر لي ذنبي ، فقال تبارك وتعالى : أذنب عبدي ذنبا فعلم أن له رَبّاً يغفر الذنب ويأخذ بالذنب ، اعمل ما شئت فقد غفرت لك" .
فقولُه : اعمل ما شئت فقد غفرت لك .
يدلّ على أن اللهَ لا يزال يغفر لعبده كلما استغفر مالم يُصرّ على معصيته أو يموت على الشرك طالما أنه موقنٌ أن له ربّاً يأخذ بالذنب ويغفره
كما في قوله عليه الصلاة والسلام : إن الشيطان قال : وعزتك يا رب لا أبرح أغوي عبادك ما دامت أرواحهم في أجسادهم ، فقال الرب تبارك وتعالى : "وعزتي وجلالي لا أزال أغفر لهم ما استغفروني" . رواه الحاكم وغيره وهو حديث صحيح .
ولا يعني هذا أن يتمادى العبد في المعاصي ، فإن الله قال في كتابه العزيز : ( فليحذر الذين يُخالفون عن أمره أن تصيبهم فتنة ) في الدنيا ( أو يصيبهم عذاب أليم ) في الآخرة .
قال أبو عبد الله الإمام أحمد بن حنبل : أتدري ما الفتنة ؟ الفتنة الشرك ، لعله إذا ردّ بعض قوله أن يقع في قلبه شيء من الزيغ فيهلك .
( يعني إذا ردّ بعض قول النبي صلى الله عليه وسلم ) .
وقال الله في الحديث القدسي : "يا عبادي إنكم تخطئون بالليل والنهار وأنا أغفر الذنوب جميعا فاستغفرونى أغفر لكم" . رواه مسلم .
قال عليه الصلاة والسلام : "إن العبد إذا اعترف بذنب ثم تاب تاب الله عليه" . متفق عليه .
والاعتراف بالذّنب إنما يُفيدُ صاحبَه إذا دَفَعَه وحَمَلَه على الاستغفار وطلب عفو ربِّه ومرضاتِه.
وحذار من التمادي والإصرار على الذنب فيكون الاعتراف بالذّنب ساعة لا ينفع الندم ولا تُجدي الحسرات .
استمع إلى ما حكاه الله عن أهل النار : ( وقالوا لو كنا نسمع أو نعقل ما كنا في أصحاب السعير )
واستمع إلى اعترافِهم بعد فوات الأوان : ( قالوا ربنا غلبت علينا شقوتنا وكنا قوما ضالين * ربنا أخرجنا منها فإن عُدنا فإنا ظالمون ) فيأتيهم الجواب ( اخسئوا فيها ولا تُكلّمون ) .
واستمع إلى جواب أهل النار وقد سُئلوا : ( ما سلككم في سقر ) ؟
( قالوا لم نكُ من المصلين * ولم نكُ نُطعم المسكين * وكنا نخوض مع الخائضين * وكنا نُكذّب بيوم الدّين ) فما تُجدي الحسرات ، ولا تنفع العَبَرات ، ولا الشفاعات ( فما تنفعهم شفاعة الشافعين )
وهاهم يقولون بألمٍ وحسرة : ( تالله إن كنا لفي ضلال مبين * إذ نسوّيكم بربّ العالمين ) ثم يُلقون باللائمة والتّبعة على غيرهم ( وما أضلّنا إلا المجرمون ) وقد أيقنوا أنه لا نجاة ولا مفرّ ، وقد تصرّمت الأواصر ، وتقطّعت الأنساب ( فمالنا من شافعين * ولا صديق حميم ) .
فما يُجدي البكاء ولا العويل ، ولا ينفع الاعتراف بالذّنب فقد مضى زمنُ الإمهال ، وقبول التوبة .
لاتنفعهم المعذرة ولا تُقبل المعاذير : ( فيومئذ لا ينفع الذين ظلموا معذرتهم ولا هم يُستعتبون)
يا ويلَهم مالَهم ؟
يأتيهم الجواب : ( ذلك بأنكم اتّخذتم آيات الله هزوا ) وليس هذا فحسب بل ( وغرّتكم الحياة الدنيا )
فما جزاؤهم ؟ ( فاليوم لا يُخرجون منها ولا هم يُستعتبون )
----
فالبدار البدار بالاعتراف والإعتذار .
فإن كرام الرجال إذا أساء إليهم مسيء ثم اعتذر قبلوا عذره وصفحوا عنه
كما قال الإمام الشافعي - رحمه الله - :
قيل لي قد أسا إليك فلان*****ومقام الفتى على الذل عار
قلت قد جاءني وأحدث عذرا*****دية الذنب عندنا الاعتذار
والله عز وجلّ هو أكرم الأكرمين وأجود الأجودين
فانطرحوا بين يدي مولاكم واعترفوا بذنوبكم واطلبوه المغفرة .
نادِ مولاك معترفاً :
يارب إن عظمت ذنوني كثرة ***** فلقد علمت بأن عفوك أعظم
إن كان لا يرجوك إلا محسن ***** فمن ذا الذي يدعو ويرجو المجرم
مالي إليك وسيلة إلا الرجا ****** وجميل عفوك ثم إني مسلم
وناجوه مناجاة المعترف ، ونداء المقترف :
يارب عفوَك لا تأخذ بزلّتنا **** واغفر أيا رب ذنبا قد جنيناه
ولا يأتيك اليائس فيُعظّم لك الذّنب فتيأس من روح الله ، فالله القائل عن نفسه :
( وإني لغفّار لمن تاب وآمن وعمل صالحا ثم اهتدى ) .
وهو سبحانه الذي ناداك كما في الحديث القدسي:
"يا بن آدم إنك ما دعوتني ورجوتني غفرت لك على ما كان منك ولا أبالي . يا بن آدم لو بلغت ذنوبك عنان السماء ثم استغفرتني غفرت لك ولا أبالي" . رواه الترمذي .
( رب اغفر وارحم وأنت خير الراحمين )
اللهم اغفر لنا وارحمنا .
إن تغفر اللهم تغفر جمّا ***** وأي عبد لك ما ألما
فـيا من عدى ثم اعتدى ثم اقترف = ثم ارعوى ثم انتهى ثم اعترف
أبشر بقول الله في آياته : {قُل لِلَّذِينَ كَفَرُواْ إِن يَنتَهُواْ يُغَفَرْ لَهُم مَّا قَدْ سَلَفَ وَإِنْ يَعُودُواْ فَقَدْ مَضَتْ سُنَّةُ الأَوَّلِينِ} (38) سورة الأنفال.
كتبه
عبد الرحمن عبدالله السحيم
__DEFINE_LIKE_SHARE__
من مواضيعي
0 هل ستصوم رمضان
0 لاتوجد صدفة
0 صيام يوم عرفة
0 محاضرات
0 فديوهات

نَحْنُ بِخَيرِ كُلَّمآ شَعَرْنَآ بِقُرْبِ {اللهْ}
 
رد مع اقتباس
قديم 11-22-2010, 08:19 PM   رقم المشاركة : [ 2 ]
مشرف

الصورة الرمزية ♕ وليد الجسمي ♕

بيانات ♕ وليد الجسمي ♕
تـاريخ التسجيـل : Jan 2008
رقــم العضويـــة : 838
الـــــدولـــــــــــة : ۩ *دبـــ*ـــي * دار *الحــ*ــي* ۩
المشاركـــــــات : 38,835 [+]
عدد الـــنقــــــاط : 103863
الجنس : male
علم الدوله :
الحالـــة : ♕ وليد الجسمي ♕ غير متواجد حالياً

 

بيانات إضافية
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

 
رسالة SmS
. + . * . * . * . رمضان + + . * كريم. * . + . * + . * في قلبي حطيتك.... وبالتهاني خصيتك.... وعلى الناس أغليتك.... وبقرب دخول رمضان هنيتك....

 
رسالة MMS

افتراضي



بارك الله فيك اختي
منارة الإسلام..

و مشكووووووووووووووورة يالغالية على الموضوع رائع

و في ميزان حسناتك أن شاء الله

و تستاهلين خمس نجوم * * * * *


و لا تحرمنا من تواجدك و مواضيعك المميزه في القسم الإسلامي

وبإنتظار ان تزين هذه المساحات بالمزيد من سخاء

هذا القلم وألوانه الراقية .


__DEFINE_LIKE_SHARE__

من مواضيعي
0 السلام عليكم ورحمة الله وبركاته تحميل | البوم الوسمي 2012 mp3 كاملاً جميع اناشيد الوسمي الجديدة 2013
0 تكريم الفائزين في ൠ{« المسابقة الصور تراثية »}❂البوم صور بعدسة الأعضاء☃ൠ
0 ൠ تصـــــــــــويتــــــــــــــــ »₪ لأفضـل صور التراثية ൠ
0 ൠ تصـــــــــــويتــــــــــــــــ »₪ لأفضـل صور التراثية ൠ
0 طلب تغيير نك نيم عضوة


 








مـدونـة:
Valid Aljasmi




  رد مع اقتباس
قديم 11-30-2010, 10:29 AM   رقم المشاركة : [ 3 ]
عضو دائم

الصورة الرمزية منارة الإسلام

بيانات منارة الإسلام
تـاريخ التسجيـل : Sep 2008
رقــم العضويـــة : 42469
الـــــدولـــــــــــة :
المشاركـــــــات : 502 [+]
عدد الـــنقــــــاط : 10719

بيانات إضافية
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

افتراضي

بسم الله الرحمن الرحمن الرحيم

و عليكم السلام ورحمة الله وبركاتة
وفيكم بارك آمين
__DEFINE_LIKE_SHARE__

من مواضيعي
0 هل ستصوم رمضان
0 لاتوجد صدفة
0 صيام يوم عرفة
0 محاضرات
0 فديوهات


 


نَحْنُ بِخَيرِ كُلَّمآ شَعَرْنَآ بِقُرْبِ {اللهْ}

  رد مع اقتباس
قديم 11-30-2010, 02:16 PM   رقم المشاركة : [ 4 ]
عضو فعال

الصورة الرمزية LO$T LOVE

بيانات LO$T LOVE
تـاريخ التسجيـل : May 2010
رقــم العضويـــة : 118642
الـــــدولـــــــــــة :
المشاركـــــــات : 254 [+]
عدد الـــنقــــــاط : 450

بيانات إضافية
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

 
:rose:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاااته ..

آخيتي الغاليه مناااره .. آناار الله قلبكِ بالايماان وطاعة الرحمن ..

وغفر لكِ ولوالديكِ .. وستركِ فوق الارض وتحت الارض ويوم العرض ..

وحرم وجهكِ النآر .. وزادكِ علماً من فضله .. آستمتعت في القرآءه ..

وتلذذت ببعض القصص التى سردت فالموضوع من عصياان سيدناا آدم الى

الى منآجااه النبي عليه آفضل الصلاة والسلام في دجى الليل ..

بوركتِ يا آخيتي بطرحكِ الطيب والمفيد وآن شآء الله يكون في ميزآن حسنآتكِ


اللهم آغفر لي مآتقدم لي من ذنب ومآتآخر .. اللهم آنك عفوو تحب العفو فآعفوو عني ..

اللهم آشملني برحمتك الواسعه .. ولا تحرمني من حبك والتلذذ لقربك..

ربي آغفر لي ولوالديه .. وآشملهم برحمتك وآغفر لهم وآرحمهم ..

وآعفو عنهم .. وآجمعني بهم ..

آستغفر الله .. آستغفر الله .. آستغفر الله العلي العظيم
__DEFINE_LIKE_SHARE__

من مواضيعي

  رد مع اقتباس
قديم 11-30-2010, 04:15 PM   رقم المشاركة : [ 5 ]
عضو ماسي

بيانات Aljohara
تـاريخ التسجيـل : Jun 2009
رقــم العضويـــة : 78440
الـــــدولـــــــــــة :
المشاركـــــــات : 5,275 [+]
عدد الـــنقــــــاط : 147210

بيانات إضافية
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

 
افتراضي


وعليكم السلآم ورحمة الله ,

جزآك الله خير ع الطرح الطيب ،

وجعله في موآزين حسسنآتكِ ..
عسسآك ع القوه ،
ولآهانك ربي ..


__DEFINE_LIKE_SHARE__

من مواضيعي
0 . . . مازالَ الحنينّ ، يربُت على أكتافيّ " بالإحتسَاب صبَراً !
0 [ موضوع المسابقه ] " خيوط تنسج كسوه ، بألوان علم الإمارات ..
0 ـــــــــ | كلّ بسمَه ، فيْ ديون الصبّر . . مرهونَه !
0 ـــــــــ | خَلفيآتنا تميّز موآضِيعنا ، / 4 ..
0 ــــــــ| ربِ ، نسألكَ جنّتك .. توآقيع إسِلآميّه ، رمَضانيّه ’


 


.


نهاية الحلم .. سابقاً "


..

  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
گيف أحزن ] گيف أحزن وأنت [ ربے ] ..؟! گيف أحزن وهمے له وحداوي البال الإسلام والشريعة 12 07-27-2010 10:29 AM
استفسار عن ليسن محروم.كوم منتدى أخبار المواقع والمنتديات العربية والأجنبية 0 03-26-2010 12:20 PM
جيب Gx-r 2005 مخزن محروم.كوم منتدى أخبار المواقع والمنتديات العربية والأجنبية 0 12-18-2009 01:50 PM
برمج إنرنت إكسبلور 6*7*8 بالعربي و أحسن برنامج قاموس و أحسن برنامج لرفع الملفات محروم.كوم منتدى أخبار المواقع والمنتديات العربية والأجنبية 0 06-07-2009 01:40 AM
وش أحسن php أو htm محروم.كوم منتدى أخبار المواقع والمنتديات العربية والأجنبية 0 04-09-2009 07:21 AM


الساعة الآن 10:26 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.5.2 TranZ By Almuhajir

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML