إنضمامك إلي منتديات استراحات زايد يحقق لك معرفة كل ماهو جديد في عالم الانترنت ...

انضم الينا
استراحات زايد الصفحة الرئيسية

         :: احدث بلوزات اطفال 2019,اجمل بلوزات اطفال 2019,اشيك موديلات بلوزات اطفال 2019 (آخر رد :بوابة الصين العربية)       :: احدث بلوزات سوارية,اخر موضة بلوزات سوارية,اجمل موديلات بلوزات سوارية 2019 (آخر رد :بوابة الصين العربية)       :: اجمل عطورات رالف لورين 2019,افضل عطور رالف لورين 2019,ارخص اسعار عطور رالف لورين 2019 (آخر رد :بوابة الصين العربية)       :: افضل عطورات سلبرتي 2019,احدث عطور سلبرتي 2019,ارخص اسعار عطور سلبرتي 2019 (آخر رد :بوابة الصين العربية)       :: اجمل شنط للبنات 2019,احدث شنط للبنات 2019,شنط ماركات رخيصة للبنات 2019 (آخر رد :بوابة الصين العربية)       :: نقل عفش جدة الحمدانية (آخر رد :ahmadgad)       :: مكتب يوسف تأجير السيارات في مطار الدار البيضاء (آخر رد :elzwawy)       :: بكج 4 نجوم للعائلة في ماليزيا (آخر رد :سلطانه الشمري)       :: البرنامج التدريبي " فقه الأسرة " تدريب الكتروني مستمر ( أون لاين ) (آخر رد :عمران بحر)       :: البرنامج التدريبي "العصف الذهني" تدريب الكتروني مستمر ( أون لاين ) (آخر رد :عمران بحر)      

الإسلام والشريعة أحكام الدين , واجبات المسلم , سيرة الرسول , غزوات الرسول , سيرة الصحابه , أناشيد أطفال

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 08-23-2008, 11:17 PM
عضو جديد
بيانات خيماوي_2000
 رقم العضوية : 35621
 تاريخ التسجيل : Jul 2008
الجنس : male
علم الدوله :
 المشاركات : 35
عدد الـنقاط :100
 تقييم المستوى : 0


سؤال:
ما هي حقوق المرأة في الإسلام ؟ وكيف تغيرت منذ العصر الذهبي للإسلام ( من القرن الثامن إلى الثاني عشر) إن طرأ عليها تغييرات ؟.

الجواب:
الحمد لله


أولا :
لقد كرم الإسلام المرأة تكريما عظيما ، كرمها باعتبارها ( أُمّاً ) يجب برها وطاعتها والإحسان إليها ، وجعل رضاها من رضا الله تعالى ، وأخبر أن الجنة عند قدميها ، أي أن أقرب طريق إلى الجنة يكون عن طريقها ، وحرم عقوقها وإغضابها ولو بمجرد التأفف ، وجعل حقها أعظم من حق الوالد ، وأكد العناية بها في حال كبرها وضعفها ، وكل ذلك في نصوص عديدة من القرآن والسنة .

ومن ذلك : قوله تعالى : ( وَوَصَّيْنَا الإِنْسَانَ بِوَالِدَيْهِ إِحْسَانًا ) الأحقاف/15 ، وقوله : ( وَقَضَى رَبُّكَ أَلا تَعْبُدُوا إِلا إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِنْدَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلاهُمَا فَلا تَقُلْ لَهُمَا أُفٍّ وَلا تَنْهَرْهُمَا وَقُلْ لَهُمَا قَوْلا كَرِيمًا وَاخْفِضْ لَهُمَا جَنَاحَ الذُّلِّ مِنَ الرَّحْمَةِ وَقُلْ رَبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِي صَغِيرًا ) الإسراء/23، 24 .

وروى ابن ماجه (2781) عَنْ مُعَاوِيَةَ بْنِ جَاهِمَةَ السُّلَمِيِّ رضي الله عنه قَال َ: أَتَيْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقُلْتُ : يَا رَسُولَ اللَّهِ إِنِّي كُنْتُ أَرَدْتُ الْجِهَادَ مَعَكَ أَبْتَغِي بِذَلِكَ وَجْهَ اللَّهِ وَالدَّارَ الآخِرَةَ : قَالَ : وَيْحَكَ أَحَيَّةٌ أُمُّكَ ؟ قُلْتُ : نَعَمْ . قَالَ : ارْجِعْ فَبَرَّهَا . ثُمَّ أَتَيْتُهُ مِنْ الْجَانِبِ الآخَرِ فَقُلْتُ : يَا رَسُولَ اللَّهِ ، إِنِّي كُنْتُ أَرَدْتُ الْجِهَادَ مَعَكَ أَبْتَغِي بِذَلِكَ وَجْهَ اللَّهِ وَالدَّارَ الآخِرَةَ ، قَالَ : وَيْحَكَ ! أَحَيَّةٌ أُمُّكَ ؟ قُلْتُ : نَعَمْ يَا رَسُولَ اللَّهِ . قَالَ : فَارْجِعْ إِلَيْهَا فَبَرَّهَا . ثُمَّ أَتَيْتُهُ مِنْ أَمَامِهِ فَقُلْتُ : يَا رَسُولَ اللَّهِ ، إِنِّي كُنْتُ أَرَدْتُ الْجِهَادَ مَعَكَ أَبْتَغِي بِذَلِكَ وَجْهَ اللَّهِ وَالدَّارَ الآخِرَةَ ، قَالَ : وَيْحَكَ ! أَحَيَّةٌ أُمُّكَ ؟ قُلْتُ : نَعَمْ يَا رَسُولَ اللَّهِ . قَالَ : وَيْحَكَ الْزَمْ رِجْلَهَا فَثَمَّ الْجَنَّةُ ) صححه الألباني في صحيح سنن ابن ماجة . وهو عند النسائي (3104) بلفظ : ( فَالْزَمْهَا فَإِنَّ الْجَنَّةَ تَحْتَ رِجْلَيْهَا ) .

وروى البخاري (5971) ومسلم (2548) عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ : ( جَاءَ رَجُلٌ إِلَى رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقَالَ : يَا رَسُولَ اللَّهِ ، مَنْ أَحَقُّ النَّاسِ بِحُسْنِ صَحَابَتِي ؟ قَالَ : أُمُّكَ . قَالَ : ثُمَّ مَنْ ؟ قَالَ : ثُمَّ أُمُّكَ . قَالَ : ثُمَّ مَنْ ؟ قَالَ : ثُمَّ أُمُّكَ .قَالَ : ثُمَّ مَنْ ؟ قَالَ : ثُمَّ أَبُوكَ ) .

إلى غير ذلك من النصوص التي لا يتسع المقام لذكرها .
وقد جعل الإسلام من حق الأم على ولدها أن ينفق عليها إذا احتاجت إلى النفقة ، ما دام قادرا مستطيعا ، ولهذا لم يعرف عن أهل الإسلام طيلة قرون عديدة أن المرأة تُترك في دور العجزة ، أو يخرجها ابنها من البيت ، أو يمتنع أبناؤها من النفقة عليها ، أو تحتاج مع وجودهم إلى العمل لتأكل وتشرب .
وكرم الإسلام المرأة زوجةً ، فأوصى بها الأزواج خيرا ، وأمر بالإحسان في عشرتها ، وأخبر أن لها من الحق مثل ما للزوج إلا أنه يزيد عليها درجة ، لمسئوليته في الإنفاق والقيام على شئون الأسرة ، وبين أن خير المسلمين أفضلُهم تعاملا مع زوجته ، وحرم أخذ مالها بغير رضاها ، ومن ذلك قوله تعالى : ( وَعَاشِرُوهُنَّ بِالْمَعْرُوفِ ) النساء/19 ، وقوله : ( وَلَهُنَّ مِثْلُ الَّذِي عَلَيْهِنَّ بِالْمَعْرُوفِ وَلِلرِّجَالِ عَلَيْهِنَّ دَرَجَةٌ وَاللَّهُ عَزِيزٌ حَكِيمٌ ) البقرة/228 .
وقوله صلى الله عليه وسلم : ( اسْتَوْصُوا بِالنِّسَاءِ خَيْرًا ) رواه البخاري (3331) ومسلم (1468) .

وقوله صلى الله عليه وسلم : ( خَيْرُكُمْ خَيْرُكُمْ لأَهْلِهِ وَأَنَا خَيْرُكُمْ لأَهْلِي ) رواه الترمذي (3895) وابن ماجه (1977) وصححه الألباني في صحيح الترمذي .
وكرمها بنتا ، فحث على تربيتها وتعليمها ، وجعل لتربية البنات أجرا عظيماً ، ومن ذلك : قوله صلى الله عليه وسلم : ( مَنْ عَالَ جَارِيَتَيْنِ حَتَّى تَبْلُغَا جَاءَ يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَنَا وَهُوَ وَضَمَّ أَصَابِعَهُ ) رواه مسلم (2631) .

وروى ابن ماجه (3669) عن عُقْبَةَ بْنَ عَامِرٍ رضي الله عنه قال : سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ : ( مَنْ كَانَ لَهُ ثَلاثُ بَنَاتٍ ، فَصَبَرَ عَلَيْهِنَّ ، وَأَطْعَمَهُنَّ وَسَقَاهُنَّ وَكَسَاهُنَّ مِنْ جِدَتِهِ كُنَّ لَهُ حِجَابًا مِنْ النَّارِ يَوْمَ الْقِيَامَةِ ) وصححه الألباني في صحيح ابن ماجه .
وقوله : (من جِدَته) أي من غناه .
وكرم الإسلام المرأة أختا وعمة وخالة ، فأمر بصلة الرحم ، وحث على ذلك ، وحرم قطيعتها في نصوص كثيرة ، منها : قوله صلى الله عليه وسلم : ( يَا أَيُّهَا النَّاسُ ، أَفْشُوا السَّلامَ ، وَأَطْعِمُوا الطَّعَامَ ، وَصِلُوا الأَرْحَامَ ، وَصَلُّوا بِاللَّيْلِ وَالنَّاسُ نِيَامٌ ، تَدْخُلُوا الْجَنَّةَ بِسَلامٍ ) رواه ابن ماجه (3251) وصححه الألباني في صحيح ابن ماجه


.
وروى البخاري (5988) عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أنه قَالَ : قال اللَّهُ تعالى – عن الرحم- : ( مَنْ وَصَلَكِ وَصَلْتُهُ ، وَمَنْ قَطَعَكِ قَطَعْتُهُ ) .
وقد تجتمع هذه الأوجه في المرأة الواحدة ، فتكون زوجة وبنتا وأما وأختا وعمة وخالة ، فينالها التكريم من هذه الأوجه مجتمعة .

وبالجملة ؛ فالإسلام رفع من شأن المرأة ، وسوى بينها وبين الرجل في أكثر الأحكام ، فهي مأمورة مثله بالإيمان والطاعة ، ومساوية له في جزاء الآخرة ، ولها حق التعبير ، تنصح وتأمر بالمعروف وتنهى عن المنكر وتدعو إلى الله ، ولها حق التملك ، تبيع وتشتري ، وترث ، وتتصدق وتهب ، ولا يجوز لأحد أن يأخذ مالها بغير رضاها ، ولها حق الحياة الكريمة ، لا يُعتدى عليها ، ولا تُظلم . ولها حق التعليم ، بل يجب أن تتعلم ما تحتاجه في دينها .

ومن قارن بين حقوق المرأة في الإسلام وما كانت عليه في الجاهلية أو في الحضارات الأخرى علم حقيقة ما قلناه ، بل نجزم بأن المرأة لم تكرم تكريما أعظم مما كرمت به في الإسلام .

ولا داعي لأن نذكر حال المرأة في مجمتع الإغريق أو الفرس أو اليهود ، لكن حتى المجتمعات النصرانية كان لها موقف سيء مع المرأة ، فقد اجتمع اللاهوتيون في "مجمع ماكون" ليبحثوا : هل المرأة جسد بحت أم جسد ذو روح ؟! وغلب على آرائهم أنها خِلْو من الروح الناجية ، ولا يستثنى من ذلك إلا مريم عليها السلام .
وعقد الفرنسيون مؤتمرا سنة 586م للبحث في شأن المرأة : هل لها روح أم لا ؟ وإذا كانت لها روح هي روح حيوانية أم روح إنسانية ؟ وأخيرا قرروا أنها إنسان ! ولكنها خلقت لخدمة الرجل فحسب .

وأصدر البرلمان الإنجليزي قرارا في عصر هنري الثامن يحظر على المرأة أن تقرأ "العهد الجديد" لأنها تعتبر نجسة .

والقانون الإنجليزي حتى عام 1805 م كان يبيح للرجل أن يبيع زوجته ، وقد حدد ثمن الزوجة بستة بنسات .

وفي العصر الحديث أصبحت المرأة تطرد من المنزل بعد سن الثامنة عشرة لكي تبدأ في العمل لنيل لقمة العيش ، وإذا ما رغبت في البقاء في المنزل فإنها تدفع لوالديها إيجار غرفتها وثمن طعامها وغسيل ملابسها !
ينظر : "عودة الحجاب" (2/47- 56) .


فكيف يقارن هذا بالإسلام الذي أمر ببرها والإحسان إليها وإكرامها ، والإنفاق عليها ؟!

ثانياً :
وأما تغير هذه الحقوق عبر العصور ، فلا تغير فيها من حيث المبدأ والتأصيل النظري ، وأما من حيث التطبيق فالذي لا شك فيه أن العصر الذهبي للإسلام كان المسلمون فيه أكثر تطبيقا لشريعة ربهم ، ومن أحكام هذه الشريعة : بر الأم والإحسان إلى الزوجة والبنت والأخت والنساء بصفة عامة . وكلما ضعف التدين كلما حدث الخلل في أداء هذه الحقوق ، لكن لا تزال طائفة إلى يوم القيامة تتمسك يدينها ، وتطبق شريعة ربها ، وهؤلاء هم أولى الناس بتكريم المرأة وإيصال حقوقها إليها .

ورغم ضعف التدين عند كثير من المسلمين اليوم إلا أن المرأة تبقى لها مكانتها ومنزلتها ، أمّاً وبنتا وزوجة وأختا ، مع التسليم بوجود التقصير أو الظلم أو التهاون في حقوق المرأة عند بعض الناس ، وكل مسئول عن نفسه .


وأضيف بان المرأة في السابق لا تقدر وتستطيع على العمل الذي يقوم به الرجال على العكس اليوم يعني لو كانت في حقوق مرأة لأمرت المراة في السابق للعمل تحت الشمس والسفر من اجل لقمة العيش وركوب البحر والغوص بحثا عن الؤلؤ ولحدادة وحمل الاثقال وغيرها وغيرها ولا يعني انها استسهلت اعمال هذه الايام يعني هذا انه حق من حقوقها لا وانما حقوقها في منزلها الذي امر الله به المراة ان تكون به مصونا مستورة عن اعين الغير تقوم بواجبها الذي خلقها الله من اجله وهو الانجاب وخدمة الزوج والعيش تحت ستر الله عليها وكذلك من مبدا المساواة ان تمسكت المراة بذلك فوجب على الرجل في هذه الحالة الانجاب وهذا محال فلم نقول المساواة من جهة المراة ومن جهة الرجل نسكت السبب هو الكيد والمؤامرة لادخال الشك والاحساس بالنقص والتحيز للرجل على المراة من اجل ان تظن المراة نفسها انها مظلومة وهي على العكس لا مظلومة ولا شي




الإسلام سؤال وجواب

ظ…ظˆظ‚ط¹ ط§ظ„ط¥ط³ظ„ط§ظ… ط³ط¤ط§ظ„ ظˆط¬ظˆط§ط¨ - طھط³ط£ظ„ ط¹ظ† ط*ظ‚ظˆظ‚ ط§ظ„ظ…ط±ط£ط© ظپظٹ ط§ظ„ط¥ط³ظ„ط§ظ…


والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته


منقول بمعرفتي خيماوي_2000 مع بعض الاضافات
__DEFINE_LIKE_SHARE__
قديم 08-23-2008, 11:27 PM   رقم المشاركة : [ 2 ]
مشرف

الصورة الرمزية ♕ وليد الجسمي ♕

بيانات ♕ وليد الجسمي ♕
تـاريخ التسجيـل : Jan 2008
رقــم العضويـــة : 838
الـــــدولـــــــــــة : ۩ *دبـــ*ـــي * دار *الحــ*ــي* ۩
المشاركـــــــات : 38,835 [+]
عدد الـــنقــــــاط : 103863
الجنس : male
علم الدوله :
الحالـــة : ♕ وليد الجسمي ♕ غير متواجد حالياً

 

بيانات إضافية
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

 
رسالة SmS
. + . * . * . * . رمضان + + . * كريم. * . + . * + . * في قلبي حطيتك.... وبالتهاني خصيتك.... وعلى الناس أغليتك.... وبقرب دخول رمضان هنيتك....

 
رسالة MMS

افتراضي

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

بارك الله فيج اخوي خيماوي 2000..


و مشكووووووووووووووور يالغالي على المواضيع الرائعة

و في ميزان حسناتك أن شاء الله

و لا تحرمنا من جديدك

وبإنتظار ان تزين هذه المساحات بالمزيد من سخاء

هذا القلم وألوانه الراقية .
__DEFINE_LIKE_SHARE__

من مواضيعي
0 السلام عليكم ورحمة الله وبركاته تحميل | البوم الوسمي 2012 mp3 كاملاً جميع اناشيد الوسمي الجديدة 2013
0 تكريم الفائزين في ൠ{« المسابقة الصور تراثية »}❂البوم صور بعدسة الأعضاء☃ൠ
0 ൠ تصـــــــــــويتــــــــــــــــ »₪ لأفضـل صور التراثية ൠ
0 ൠ تصـــــــــــويتــــــــــــــــ »₪ لأفضـل صور التراثية ൠ
0 طلب تغيير نك نيم عضوة


 








مـدونـة:
Valid Aljasmi




 
قديم 08-24-2008, 05:13 AM   رقم المشاركة : [ 3 ]
عضو جديد

الصورة الرمزية مـكـفـخـتـهـمـ<<

بيانات مـكـفـخـتـهـمـ<<
تـاريخ التسجيـل : Aug 2008
رقــم العضويـــة : 40023
الـــــدولـــــــــــة : الـــــريــــاض..
المشاركـــــــات : 101 [+]
عدد الـــنقــــــاط : 100
الجنس : female
علم الدوله :
الحالـــة : مـكـفـخـتـهـمـ<< غير متواجد حالياً

 

بيانات إضافية
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

افتراضي

مشكوووووووووووووووووور اخوي


وفي ميزان حسناتك يوم القيامه ان شاء الله


والمراه ماخذه حقوقها >>بس يحبون يتفلسفون


تقبل>>مروري
__DEFINE_LIKE_SHARE__

من مواضيعي
0 мσιℓ.ηєт.šσ @ آلإيميلـ آلسّـع 'ــــودي
0 إباحية الإنترنت ... دراسة جامعية ... شارك برأيك
0 ::::هل احببت شخص لم تره في حياتك ؟ :::: ‏
0 ماذا فعل " المراقب العام " لأحد المواقع عند وفاة أحد أعضاء المنتدى !!
0 السحر؟؟ خطوات سهله!


 


يمنع ادراج توقيعين كما يمنع ادراج تواقيع تحتوي على روابط لمواقع اخرى

الاداره

وهـ ياناس فديتهم..




:~ | تكـفون يـآعيآل الديـره .. إرفعوآ شعآر " الجزيره " ~ ! ::

 
قديم 08-24-2008, 08:34 AM   رقم المشاركة : [ 4 ]
عضو ماسي

الصورة الرمزية أمـيـرة الحــرف

بيانات أمـيـرة الحــرف
تـاريخ التسجيـل : Dec 2007
رقــم العضويـــة : 147
الـــــدولـــــــــــة : الشارجة
المشاركـــــــات : 1,627 [+]
عدد الـــنقــــــاط : 240
الجنس : female
علم الدوله :
الحالـــة : أمـيـرة الحــرف غير متواجد حالياً

 

بيانات إضافية
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

 
رسالة SmS
لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين..

 
رسالة MMS

افتراضي





أخي في الله....


بارك الله فيك ..وأثابك على كلماااتك الطيبة العطرة....

وجعلها الله في ميزان حسناتك يااارب...




__DEFINE_LIKE_SHARE__

من مواضيعي
0 لكل مصــمم...قــف هنا؟؟؟؟
0 ¦• عنـــدما تمـــــو ت الضمائـــر •¦
0 كفـآيـة *. يـآ وسـآئل الإعلآم . .
0 أقــــلام لــم تكــــن في كــفة الــميزان...
0 على ماذا نبكــــي؟؟


 



[flash=http://www.imuae.com/vb/uploaded/12224_01254736991.swf]WIDTH=550 HEIGHT=234[/flash]

 
قديم 08-24-2008, 12:08 PM   رقم المشاركة : [ 5 ]
عضو فعال

الصورة الرمزية مــلــ اليمن ـكــة

بيانات مــلــ اليمن ـكــة
تـاريخ التسجيـل : Aug 2008
رقــم العضويـــة : 40123
الـــــدولـــــــــــة :
المشاركـــــــات : 354 [+]
عدد الـــنقــــــاط : 100
الجنس : female
علم الدوله :
الحالـــة : مــلــ اليمن ـكــة غير متواجد حالياً

 

بيانات إضافية
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

افتراضي

مشكوووووووووووووووووور اخوي


وفي ميزان حسناتك يوم القيامه ان شاء الله



مشكوره ع الطرح الغاوي
__DEFINE_LIKE_SHARE__

من مواضيعي
0 .•¨*:•. زهــــــــ في حروف ــــــــور .•¨*:•.

 
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
حقوق المرأة المسلمه وواجباتهاا..!! Ḿỉṡṡ€ṫéҝṫ الإسلام والشريعة 6 08-05-2010 07:07 PM
منظمة العفو الدولية بين حقوق الانسان و حقوق الحكام محروم.كوم منتدى أخبار المواقع والمنتديات العربية والأجنبية 0 03-07-2010 09:50 PM
صوت المرأة - نشرة دورية تصدر عن قطاع المرأة بالمنبر الديمقراطي التقدمي محروم.كوم منتدى أخبار المواقع والمنتديات العربية والأجنبية 0 12-04-2009 02:00 AM
حقوق المراة اسلوب ساخر ممتع وصحيح حقوق المرأة محروم.كوم منتدى أخبار المواقع والمنتديات العربية والأجنبية 0 06-19-2009 06:50 PM
مقطع إنقاذ المرأة الحائلية ينقذ حقوق المرأة السعودية !!.. محروم.كوم منتدى أخبار المواقع والمنتديات العربية والأجنبية 0 05-25-2009 06:40 AM


الساعة الآن 06:13 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.5.2 TranZ By Almuhajir

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML